حكم التسويق الشبكي
رقم الفتوى: 330808

  • تاريخ النشر:الخميس 18 رمضان 1437 هـ - 23-6-2016 م
  • التقييم:
4964 0 203

السؤال

تعرفت على شركة في بلادنا تدعم التسويق الشبكي وهي تستلزم عند التسجيل للعمل إدخال شخصين في البداية مع دفع مبلغ مالي تشتري منتجا من عندهم وتبدأ في الترويج لسلعهم عبر حسابك في الفيسبوك أو أي موقع تواصل اجتماعي وتقبض مالك على مجهودك وهو مبلغ ثابت ويخصم من المبلغ نسبة لإكمال دفع ثمن السلعة التي اشتريتها في الأول، وإذا أردت أن تربح أكثر يمكن أن تأتي بأشخاص أكثر، فهل هذا النوع من التسويق حرام؟ وهل إذا تفادينا جلب أشخاص أكثر لربح أكثر واكتفينا بأخذ المبلغ أتعابك في الترويج يكون هذا حلال، مع العلم أن السلعة المشتراة في الأول سلعة جيدة، وأنا أشتريها بإقتناع، وفي حاجة لها، مع العلم أن المنتجات موثوق بها ومفيدة للناس كما يمكن أن أروج عن سفريات إلى العمرة والحج أو سياحية والعمل على الترويج يأخذ وقتا وجهدا.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فلا يجوز الاشتراك في نظام التسويق الشبكي لهذه الشركة، وراجع التفصيل في الفتوى رقم: 60978.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة