الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم القصر والجمع لمن يسافر إلى مكان عمله أو دراسته بعد الإجازة
رقم الفتوى: 375832

  • تاريخ النشر:الخميس 18 شعبان 1439 هـ - 3-5-2018 م
  • التقييم:
3182 0 68

السؤال

أنا صاحب الفتوى رقم: 333922
سؤالي: هل في كل مرة يعود فيها الطالب لمكان دراسته، والموظف لمكان عمله، بعد الإجازة التي قضاها عند أهله، يحسب أربعة أيام حتى يجمع ويقصر. أم ماذا؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:           

 فالمسافر مسافةً تبيح القصر، إن وصل إلى جهة سفره، ونوى إقامة أربعة أيام صحاح -بدون يوم الدخول، ويوم الخروج- زال عنه حكم السفر من وقت وصوله لجهة سفره، وثبتت له أحكام الإقامة، فلم يجز له الترخص بشيء من رخص السفر من قصر الصلاة الرباعية، ونحو ذلك، وانظر الفتوى رقم: 58626.

 وعليه، فإذا كان الطالب ينوي إقامة أربعة أيام فأكثر في مكان دراسته, فإنه يتمّ الصلاة الرباعية من وقت وصوله إلى مكان الدراسة, وهذا الحكم ينطبق أيضا على الموظف إذا وصل إلى مكان عمله، وهذا الحكم ثابت في كل مرة يسافر فيها الطالب إلى مكان دراسته، والموظف إلى مكان عمله.  

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: