الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

متى ينقطع حكم السفر عن المسافر
رقم الفتوى: 375982

  • تاريخ النشر:الإثنين 22 شعبان 1439 هـ - 7-5-2018 م
  • التقييم:
4582 0 61

السؤال

أنا شاب غير متزوج، أسكن مع أهلي في بيت واحد، وأعمل في منطقة تبعد مسافة القصر عن موطني الأصلي، وأقضي هناك أيام العمل الأسبوعية، حيث استأجرت شقة مع زملاء العمل، ثم أعود لبيت أهلي نهاية الأسبوع، وفي أيام الإجازات، فهل لي الترخص برخص السفر في شقة العمل؟ أم أنا مقيم؟ وهل زيارتي في نهاية الأسبوع لبيت أهلي ومكثي عندهم بضعة أيام تعد سفرًا أم إقامة؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على نبينا محمد، وعلى آله، وصحبه، ومن والاه، أما بعد:

فحكم السفر ينقطع عن المسافر بمجرد نية إقامة أربعة أيام فأكثر في مذهب مالك، والشافعي، قال النووي في المجموع: مَذْهَبنَا أَنَّهُ إنْ نَوَى إقَامَةِ أَرْبَعَةِ أَيَّامٍ غَيْرِ يَوْمَيْ الدُّخُولِ وَالْخُرُوجِ، انْقَطَعَ التَّرَخُّصُ، وَإِنْ نَوَى دُونَ ذَلِكَ، لَمْ يَنْقَطِعْ، وَهُوَ مَذْهَبُ عُثْمَانَ بْنَ عَفَّانَ، وَابْنِ الْمُسَيِّبِ، وَمَالِكِ، وَأَبِي ثَوْرٍ.. اهـ، وعند الإمام أحمد ينقطع بنية إقامة مدة يصلي فيها أكثر من عشرين صلاة، قال المرداوي الحنبلي في الإنصاف: إنْ نَوَى الْإِقَامَةَ أَكْثَرَ من عِشْرِينَ صَلَاةً، أَتَمَّ، وَإِلَّا قَصَرَ، وَهَذِهِ الرِّوَايَةُ هِيَ الْمَذْهَبُ... اهــ.

فما دمت تقيم في مكان عملك أربعة أيام فأكثر، فإنه ليس لك أن تترخص برخص السفر، وكذا عند عودتك لموطنك، ليس لك أن تترخص برخص السفر.

والله تعالى أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: