الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل يجوز قراء القصص المشتملة على السباب؟
رقم الفتوى: 381784

  • تاريخ النشر:الإثنين 16 ذو الحجة 1439 هـ - 27-8-2018 م
  • التقييم:
2303 0 92

السؤال

أنا أحب أن أقرأ القصص؛ لأستفيد، وأقوي لغتي الإنجليزية، ولكن في كثير من القصص يوجد سب.
فهل يمكنني قراءة إحدى هذه القصص، مع العلم أني أتجاوز هذه الكلمات بالحد الذي أستطيع؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:  

 فالحرص على تقوية اللغة شيء طيب، وقراءة القصص المباحة ونحوها، للاستعانة على ذلك، مما لا بأس به، وقد بينا ضابط ما يجوز قراءته من تلك القصص في الفتوى رقم: 338104 وما تضمنته من إحالات.

وليست كلمات السب ممنوعة لذاتها، ومن ثم فقراءة ما اشتمل على هذه الألفاظ لا بأس به، إذا وقعت تلك الكلمات في سياق مباح.

وأما إن كان السب لشخص معين لا يجوز سبه، فقراءتها حينئذ محرمة.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: