هل يستحق الحد من زنى بعد طلاق زوجته؟
رقم الفتوى: 383407

  • تاريخ النشر:الأحد 13 محرم 1440 هـ - 23-9-2018 م
  • التقييم:
2953 0 52

السؤال

تزوجت منذ عدة سنين، فترة زواجي كانت 7 أشهر، ثم طلقت.
ما هو حكمي الآن إذا زنيت: هل أجلد أو أرجم؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فحد الزاني المحصن هو الرجم، كما سبق وأن بينا ذلك بأدلته، في الفتوى رقم: 26483. ولمعرفة ضابط المحصن الذي يستحق الرجم في الزنا، انظر الفتوى رقم: 725. ومنها تعلم ما إذا كنت محصنا فتستحق الرجم بالزنا، أم غير محصن.

 وإننا نسأل الله تعالى أن يحفظك من الوقوع في الفواحش، وأن يرزقك الهدى والتقى، والعفاف والغنى، ونوصيك بالحذر من كل الأسباب التي يمكن أن تقود إلى الوقوع فيها من الخلوة، والاختلاط المحرم، وإطلاق البصر في النظر إلى الحرام ونحو ذلك. واجتهد في سبيل الزواج مرة أخرى، أو إرجاع زوجتك إلى عصمتك، فإن لم يتيسر لك شيء من ذلك، فعليك بالصوم والصحبة الصالحة، وملء الفراغ بما ينفع في الدين والدنيا. ولمزيد الفائدة، انظر الفتوى رقم: 12928، ورقم: 19842.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة