الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الإقامة مدة تزيد عن أربعة أيام يقطع حكم السفر
رقم الفتوى: 383647

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 15 محرم 1440 هـ - 25-9-2018 م
  • التقييم:
1981 0 47

السؤال

فضيلة الشيخ: أنا عربية، وكنت أسكن في إحدى الدول العربية. انتقلت مؤخرا إلى الهند، بسبب زواجي من شخص هندي. لا نية لي للإقامة هنا فترة طويلة، علما بأن طبيعة عمل زوجي تقتضي السفر بين فترة وأخرى.
هل يجوز لي جمع الصلوات، وذلك لتقارب الفترة الزمنية بين فرضي الظهر والعصر، والمغرب والعشاء؟
هل حكمي حكم المسافر؛ لأن هذا ليس موطني الأصلي، ولا نية لي للإقامة الدائمة هنا؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه ومن والاه، أما بعد:

فما دمت قد نويت الإقامة مدة تزيد عن أربعة أيام فأكثر، فإن حكم السفر ينقطع عنك، ولو لم تنوي الإقامة الدائمة في ذلك البلد -في المفتى به عندنا- ويلزمك ما يلزم المقيم من إتمام الصلاة، والصوم، وصلاة كل وقت في وقتها.

وأما الجمع بين الصلاتين، فليس مختصا بالسفر، بل يجوز للمقيم أن يجمع بين الصلاتين في المرض والمطر، وللحاجة من غير اتخاذ ذلك عادة، وانظري الفتوى رقم: 375982 في بيان متى ينقطع حكم السفر عن المسافر، والفتوى رقم: 142323 عن حكم جمع غير المسافر بين الصلوات عند الحاجة، والفتوى رقم: 284395 عن شروط جمع المقيم بين الصلاتين للحاجة.

والله تعالى أعلم. 

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: