حكم رسم صورة نصف آدمي، بوجه وصدر
رقم الفتوى: 387259

  • تاريخ النشر:الأحد 17 ربيع الأول 1440 هـ - 25-11-2018 م
  • التقييم:
1800 0 96

السؤال

ما حكم رسم صورة نصف آدمي، بصدر ووجه، ويدين دون رجلين. فهل تعتبر هذه الصورة غير كاملة؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه ومن والاه، أما بعد:

فرسم الصورة على هذا الشكل -وإن كانت ناقصة الخلقة-  داخل فيما يمنع منه من رسم ذوات الأرواح؛ لأنها كهيئة الرجل الجالس، وإن لم يظهر فيها أسفل البدن.

قال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله تعالى: الصورة التي تمثل الوجه وأعلى الجسم، فإن حديث أبي هريرة الذي أشرنا إليه، يدل على أنه لا بد من قطع الرأس وفصله فصلًا تامًّا عن بقية الجسم، فأما إذا جمع إلى الصدر فما هو إلا رجل جالس, بخلاف ما إذا أبين الرأس إبانة كاملة عن الجسم، ولهذا قال الإمام أحمد -رحمه الله-: الصورة الرأس. وكان إذا أراد طمس الصورة حك رأسها, وروي عن ابن عباس -رضي الله عنهما- أنه قال: الصورة الرأس، فإذا قطع الرأس فليس هو صورة. فتهاون بعض الناس في ذلك مما يجب الحذر منه. اهــ.

والله تعالى أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة