أحكام التصوير المرئي وتمثيل الأنبياء والصحابة والعلماء
رقم الفتوى: 388411

  • تاريخ النشر:الأربعاء 4 ربيع الآخر 1440 هـ - 12-12-2018 م
  • التقييم:
2604 0 120

السؤال

أنا طالبة "إعلام وتواصل بصري" ما حكم تصوير الأفلام التي تعتمد على تصوير البشر لا رسمهم وتحريكهم، والاشتغال بهذا؟ وما حكم تمثيل شخصيات الدين الإسلامي بدءًا بالرسل والأنبياء، فالصحابة، فعلماء الدين، فالصالحين؟ جزاكم الله خيرًا.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فأما التصوير المرئي في ذاته فهو جائز على الراجح من أقوال أهل العلم، ويبقى النظر بعد ذلك فيما يُصوَّر، والمقصود من تصويره، ومدى اجتناب المحاذير الشرعية في هذه الأعمال، وراجعي في ذلك الفتاوى التالية: 7896، 39975، 8238.

وكذلك حكم التمثيل، فهو لا يحرم على الراجح، إذا اجتنبت فيه المحاذير، وروعيت فيه الضوابط الشرعية، وراجعي في ذلك الفتاوى التالية: 184491، 109827، 23422.

وأما تمثيل الأنبياء فمنكر لا يجوز، وكذلك كبار الصحابة ـ كالخلفاء الراشدين وأمهات المؤمنين - وكذا غيرهم من الصحابة الكرام على الراجح، وراجعي في ذلك الفتويين: 140896، 140231.

وألحق بعض أهل العلم بذلك تمثيل أئمة المسلمين الذين لهم حق الحرمة. وانظري في ذلك الفتويين: 331267، 36893.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة