الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قراءة أذكار الصباح تكون أفضل كلما كانت أقرب إلى الفجر
رقم الفتوى: 394129

  • تاريخ النشر:الإثنين 12 رجب 1440 هـ - 18-3-2019 م
  • التقييم:
1014 0 44

السؤال

من ينام بعد صلاة الفجر، هل يقرأ أذكار الصباح قبل النوم أم بعدها؟ جزاكم الله خيرًا.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:                

 فإن الأفضل في حق الشخص المذكور أن يقرأ أذكار الصباح قبل أن ينام بعد الصبح, فقراءةُ هذه الأذكار تكون أفضل كلما كانت أقرب إلى الفجر، ففي لقاء الباب المفتوح للشيخ ابن عثيمين -رحمه الله تعالى-: ما هو الوقت الذي يبدأ فيه جواز أذكار الصباح والمساء، وهل له وقت ينتهي؟

الجواب: المعروف أن المساء يكون من الزوال إلى منتصف الليل، وأن الصباح يكون من طلوع الفجر إلى الزوال، لكن كلما قرب من الفجر مثلًا، فهو أدنى إلى الإصابة، وكلما قرب إلى المساء، فهو أدنى إلى الإصابة. انتهى.

وراجع المزيد عن هذا الموضوع في الفتوى: 130033

ولمزيد الفائدة عن حكم النوم بعد الصبح، راجع الفتوى: 153487، وهي بعنوان: "النوم بعد صلاة الصبح لا يحرم، وتركه أفضل".

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: