الصبغ المؤقت للحواجب بين الحرمة والجواز
رقم الفتوى: 397285

  • تاريخ النشر:الأحد 23 شعبان 1440 هـ - 28-4-2019 م
  • التقييم:
324 0 11

السؤال

ما حكم: microbleeding يقال إنه ليس تاتو، بل هو صبغ مؤقت للحواجب، يبقى 6 أشهر أو سنة. ويمكن إزالته بجهاز معين؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فإن كان هذا الذي تسألين عنه يحصل بحقن صبغات في الطبقات العميقة من الجلد تحت البشرة، فلا يجوز فعله؛ لأنه من الوشم المحرم -ولو كان مؤقتا يزول بعد مدة-، وأما إذا كان يحصل بصبغ ظاهر الجلد كحال الكحل والحناء ونحوهما، فهذا لا حرج فيه من حيث الأصل، وليس من الوشم المحرم، كما سبق في الفتويين: 159763، 337846

وراجعي للفائدة، الفتوى: 367249.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة