الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

صوم من أدخل شيئا مائعا أو جامدا إلى الدبر
رقم الفتوى: 398956

  • تاريخ النشر:الخميس 19 رمضان 1440 هـ - 23-5-2019 م
  • التقييم:
953 0 8

السؤال

حكم وضع المنديل الورقي في الدبر لإخراج الغائط في رمضان. وما دليلكم على أن ماء الاستنجاء الداخل في باطن الفرج نجس، ويبطل الوضوء؟ علما أن ظهور فرج المرأة يختلف قديما عن أيامنا هذه؛ خاصة وأن الحمامات إفرنجية. فديننا دين يسر، وليس دين عسر، وإعادة الوضوء في كل مرة يتعبنا مع أنني أحاول عدم دخول الماء إلى باطن الفرج.
أجيبوني، وجميعها مهمة.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

فأما سؤالك الأول فإن العلماء مختلفون في من أدخل شيئا مائعا أو جامدا إلى الدبر هل يفسد صومه بذلك أو لا؟ والذي يختاره شيخ الإسلام ابن تيمية أن الصوم لا يفسد بذلك وهو الأقوى دليلا، وإن كان الاحتياط تجنب ذلك خروجا من الخلاف، ولتنظر الفتوى: 330772، والفتوى: 100442.

وأما سؤالك الثاني فيرجى إرساله بشكل مستقل لتتم إجابتك عنه على وفق سياسة الموقع.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: