دخول الزوج على زوجته الثانية في غير يومها للضرورة
رقم الفتوى: 400726

  • تاريخ النشر:الإثنين 6 ذو القعدة 1440 هـ - 8-7-2019 م
  • التقييم:
0 0 0

السؤال

إذا تزوج زوجي بزوجة ثانية، وأنا لم أنجب، وهي أنجبت أولادا، وهي تطلب من زوجي أن يكون عدد الأيام في المبيت عندها أكثر من الأيام عندي؛ لأنها حامل، وتحتاجه، ويحتاجه أولاده. فهل يجوز هذا شرعا؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

 فإذا تزوج زوجك من زوجة ثانية، فالواجب عليه أن يعدل بينك وبينها في المبيت، ولا يجوز له تفضيلها عليك، وكون هذه الزوجة الثانية حاملا، أو ذات عيال، لا يسوغ تفضيله لها بمبيته معها أكثر من مبيته معك.

وإن دعته الحاجة أو الضرورة للدخول عليها في غير يومها، فلا حرج في ذلك -إن شاء الله-، على أن لا يتعدى قدر الحاجة، أو الضرورة. وانظري لمزيد الفائدة الفتوى: 197235.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة