الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كيف يصلي الفذ العيد ؟
رقم الفتوى: 44037

  • تاريخ النشر:الخميس 21 ذو الحجة 1424 هـ - 12-2-2004 م
  • التقييم:
36292 0 418

السؤال

أعيش في كندا ويتعذر علي الذهاب إلى المسجد لصلاة العيد هل يمكن أداؤها في البيت لوحدي؟ وكيف ذلك؟ جزاكم الله خيرا

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

 

فإن صلاة العيد سنة مؤكدة للرجال والنساء، ويجوز فعلها في جماعة وبغير جماعة، والأولى أداؤها في الجماعة، ومن فاتته فله أن يصليها في بيته، قال الرملي في نهاية المحتاج: والمراد أنه يستحب الجماعة فيها وأنها لا تجب اتفاقاً...(2/286).

وبناء عليه فلك أن تؤدي صلاة العيد في بيتك وحدك، وأما كيفية ذلك فإنها ركعتان، تفتتح الأولى منهما بسبع تكبيرات دون تكبيرة الإحرام، وفي الثانية تكبر خمساً دون تكبيرة القيام، وتقرأ فيهما جهراً بالفاتحة وسورة معها في كل ركعة، ولا خطبة إلا إذا كانت معك جماعة.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: