الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

نبذة عن صاحب الشاطبية
رقم الفتوى: 47108

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 23 صفر 1425 هـ - 13-4-2004 م
  • التقييم:
19350 0 823

السؤال

قرأت قبل أيام القصيدة الشاطبية وأعجبت بها فصاحة وعلماً وبلاغة، ولكن سؤالي هو: من هو هذا الإمام الذي ألفها، فأرجو أن تعطوني ترجمة كاملة عنه؟ وجزاكم الله خيراً.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فناظم القصيدة اللامية المعروفة بالشاطبية هو الشيخ الإمام العالم العامل القدوة سيد القراء أبو محمد وأبو القاسم القاسم بن فيره بن خلف بن أحمد الرعيني الأندلسي الشاطبي الضرير ناظم الشاطبية والرائية ذكره أبو عمرو بن الصلاح في طبقات الشافعية ولد سنة ثمان وثلاثين وخمسمائة وتلا ببلده بالسبع على أبي عبد الله بن أبي العاص النفري، ورحل إلى بلنسية فقرأ القراءات على أبي الحسن بن هذيل وعرض عليه التيسير وسمع منه الكتب.

ارتحل للحج فسمع من أبي طاهر السلفي وغيره وكان يتوقد ذكاءً له الباع الأطول في فن القراءات والرسم والنحو والفقه والحديث وله النظم الرائق مع الورع والتقوى والتأله والوقار، استوطن مصر وشاع ذكره وسبب انتقاله من بلده فراره من قبول الخطابة في الجمعة تورعاً منه، زار بيت المقدس سنة سبع وثمانين وخمسمائة، وجاء عنه لا يقرأ أحد قصيدتي هذه إلا وينفعه الله لأنني نظمتها لله، يقصد منظومته في علم القراءات، توفي بمصر سنة خمسمائة وتسعين هجرية.

والله أعلم.  

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: