الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم ما يجد من طريق لتحسين تكاثر الحيوانات
رقم الفتوى: 56111

  • تاريخ النشر:الأربعاء 12 شوال 1425 هـ - 24-11-2004 م
  • التقييم:
5599 0 304

السؤال

استحدثت طريقة جديدة لتلقيح الأغنام للتكاثر وهي: يقوم صاحب الأغنام بوضع سفنجة طبية معقمة داخل رحم الشاة لفترة قصيرة لتنظيف الرحم وبعدها يحضرون الكبش لهذه الشاة ويقوم الكبش بتلقيحها، وبعد ذلك يقومون بضربها بأبرة تسمى ثنائية، وبعد هذا التلقيح تنجب هذه الشاة بتوأم بدلا من واحد، السؤال: هل هذه الطريقة شرعية أم فيها حرام، أفيدونا؟ جزاكم الله كل خير.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فلا حرج في ذلك إذا ثبت طبياً خلو هذه العملية من آثار ضارة على الغنم أو السلالة الناتجة، أو الإنسان الذي يأكل لحم هذه الأغنام أو يشرب ألبانها، وراجع الفتوى رقم: 50008.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: