الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تعريف: لقب الحاكم والحافظ والحجة
رقم الفتوى: 80404

  • تاريخ النشر:الأربعاء 6 محرم 1428 هـ - 24-1-2007 م
  • التقييم:
20163 0 320

السؤال

كثيرا ما نسمع روى الحاكم في مستدركه هل الحاكم اسم أم لقب ؟ (زعم صديق لي أن الحاكم لقب معناه: من أحاط بالسنة ولأن هذا الرجل محيط بالسنة لقبوه بالحاكم كما أنه زعم أن الحجة من حفظ ثلاثين ألف حديث وهناك الحافظ أيضا). الآن هل كلامه صحيح ؟ وإن كان لقبه الحاكم فما اسمه؟
وجزاكم الله خير الجزاء.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فالحاكم صاحب المستدرك اسمه محمد بن عبد الله بن محمد بن حمدويه بن نصيح بن الحكم ، الإمام الحافظ والحاكم لقب له وليس اسما.

وأما لقب الحاكم والحافظ والحجة فهذه ألقاب علمية تطلق عند العلماء على من اتصف بشروطها ، جاء في بريقة محمودية : حافظ الحديث هو من أحاط علمه بمائة ألف حديث متنا وإسنادا ... وجاء في المعجم الوسيط : الحجة عند المحدثين من أحاط علمه بثلاثمائة ألف حديث متنا وإسنادا، وبأحوال رواته جرحا وتعديلا وتأريخا . وجاء في اليواقيت والدرر في شرح نخبة الفكر (2/421 ) : ومن المهم معرفة آداب الشيخ والطالب، وقد جعلها المحدثون على مراتب، أولها: الطالب : وهو المبتدئ، ثم المحدث : وهو من تحمل روايته واعتنى بدرايته ، ثم الحافظ : وهو من حفظ مائة ألف حديث متنا وإسنادا ولو بتعدد الطرق والأسانيد ، ثم الحجة : وهو من أحاط بثلاثمائة ألف حديث كذلك ، ثم الحاكم : وهو من أحاط بجميع الأحاديث المروية ذكره المطري ..... اهـ .

وقيل: إن الحاكم صاحب المستدرك لقب بهذا اللقب لكونه قد تولى القضاء ، ذكر ذلك صاحب وفيات الأعيان .

والله أعلم .

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: