الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

( 1307 ) فصل : والموالاة شرط في صحة الخطبة فإن فصل بعضها من بعض ، بكلام طويل ، أو سكوت طويل ، أو شيء غير ذلك يقطع الموالاة ، استأنفها . والمرجع في طول الفصل وقصره إلى العادة . وكذلك يشترط [ ص: 79 ] الموالاة بين الخطبة والصلاة . وإن احتاج إلى الطهارة تطهر ، وبنى على خطبته ، ما لم يطل الفصل .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث