الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى قال رب احكم ‎ بالحق وربنا الرحمن المستعان على ما تصفون

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

قال رب احكم بالحق وربنا الرحمن المستعان على ما تصفون

( قال رب احكم بالحق ) اقض بيننا وبين أهل مكة بالعدل المقتضي لاستعجال العذاب والتشديد عليهم ، وقرأ حفص قال على حكاية قول رسول الله صلى الله عليه وسلم . وقرئ «رب » بالضم و «ربي احكم » على بناء التفضيل و «احكم » من الأحكام . ( وربنا الرحمن ) كثير الرحمة على خلقه . ( المستعان ) المطلوب منه المعونة .

( على ما تصفون ) من الحال بأن الشوكة تكون لهم وأن راية الإسلام تخفق أياما ثم تسكن ، وأن الموعد به لو كان حقا لنزل بهم فأجاب الله تعالى دعوة رسوله صلى الله عليه وسلم فخيب أمانيهم ونصر رسوله صلى الله عليه وسلم عليهم ، وقرئ بالياء .

وعن النبي صلى الله عليه وسلم «من قرأ اقترب حاسبه الله حسابا يسيرا وصافحه وسلم عليه كل نبي ذكر اسمه في القرآن » والله تعالى أعلم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث