الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب فرض الجماعة والأعذار التي تبيح تركها

2063 - أخبرنا أحمد بن علي بن المثنى قال : حدثنا أبو الربيع الزهراني قال : حدثنا يعقوب بن عبد الله القمي قال : حدثنا عيسى بن جارية عن جابر بن عبد الله ، قال : جاء ابن أم مكتوم إلى [ ص: 413 ] النبي صلى الله عليه وسلم ، فقال : يا رسول الله ، إني مكفوف البصر شاسع الدار ، فكلمه في الصلاة أن يرخص له أن يصلي في منزله ، قال : أتسمع الأذان ؟ قال : نعم ، قال : فأتها ولو حبوا .

[ ص: 414 ] قال أبو حاتم رضي الله عنه : في سؤال ابن أم مكتوم النبي صلى الله عليه وسلم أن يرخص له في ترك إتيان الجماعات ، وقوله صلى الله عليه وسلم : ائتها ولو حبوا ، أعظم الدليل على أن هذا أمر حتم لا ندب ؛ إذ لو كان إتيان [ ص: 415 ] الجماعات على من يسمع النداء لها غير فرض لأخبره صلى الله عليه وسلم بالرخصة فيه ؛ لأن هذا جواب خرج على سؤال بعينه ، ومحال أن لا يوجد لغير الفريضة رخصة .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث