الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

محمد بن إسماعيل بن يوسف

محمد بن إسماعيل بن يوسف ( ت ، س )

الإمام ، الحافظ ، الثقة أبو إسماعيل السلمي الترمذي ، ثم البغدادي . ولد بعد التسعين ومائة وسمع : محمد بن عبد الله الأنصاري ، وأبا نعيم ، وقبيصة بن عقبة ، ومسلم بن إبراهيم ، والحميدي ، وسعيد بن أبي مريم ، وعارما ، وحماد بن مالك الحرستاني ، وإسحاق بن الأركون ، ونعيم بن حماد ، وطبقتهم بالحجاز والشام ، ومصر والعراق .

وعني بهذا الشأن ، وجمع وصنف ، وطال عمره ، ورحل الناس إليه .

حدث عنه : أبو داود ، والترمذي ، والنسائي ، وابن أبي الدنيا ، وموسى بن هارون ، وابن صاعد ، وابن مخلد ، والمحاملي ، وإسماعيل الصفار ، [ ص: 243 ] وأحمد بن كامل ، وخيثمة بن سليمان ، وأبو سهل بن زياد ، وأبو بكر الشافعي ، وأبو بكر النجاد ، وأبو عبد الله بن محرم ، وخلق كثير .

قال النسائي : ثقة .

وقال الدارقطني : ثقة صدوق ، تكلم فيه أبو حاتم .

وقال الخطيب : كان فهما متقنا ، مشهورا بمذهب السنة .

وقال ابن أبي حاتم : سمعت منه بمكة ، وتكلموا فيه .

قلت : انبرم الحال على توثيقه وإمامته .

قال أبو الحسين بن المنادي : توفي في رمضان ، سنة ثمانين ومائتين .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث