الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فصل وقف على من يجوز الوقف عليه ثم على من لا يجوز الوقف عليه

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

( 4401 ) فصل : وإن وقف على من يجوز الوقف عليه ، ثم على من لا يجوز الوقف عليه ، مثل أن يقف على أولاده ، ثم على البيع . صح الوقف أيضا ، ويصرف بعد انقراض من يصح الوقف عليه إلى من يصرف إليه الوقف المنقطع ; لأن ذكره لمن لا يجوز الوقف عليه وعدمه واحد . ويحتمل أن لا يصح الوقف ; لأنه جمع بين ما يجوز وما لا يجوز ، فأشبه تفريق الصفقة .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث