الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب بلوغ الصبي بدون الاحتلام

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

3 - باب بلوغ الصبي بدون الاحتلام

فيكون به في معنى البالغين في سهمان الرجال ، وفي حل قتله في دار الحرب إن كان حربيا

5131 - حدثنا إبراهيم بن مرزوق ، قال : ثنا أبو عامر العقدي ، قال : ثنا محمد بن صالح التمار ، عن سعد بن إبراهيم ، عن عامر بن سعد ، عن أبيه ، أن سعد بن معاذ ، حكم على بني قريظة أن يقتل منهم من جرت عليه الموسى ، وأن يقسم أموالهم وذراريهم .

فذكر ذلك للنبي صلى الله عليه وسلم ، فقال : لقد حكم فيهم بحكم الله الذي حكم به من فوق سبع سماوات
.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث