الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


فصل : فأما الحرائر ، فالقسم بينهن واجب إذا طلبنه ، فإذا أراد أن يطأهن في يوم واحد لم يجز : لأنه لإحداهن فلم يجز أن يطأ غيرها في يومها إلا أن يحللنه ، فإذا أحللنه سقط قسمهن ، وجاز أن يطأهن في يوم واحد بغسل واحد كالإماء ، والله أعلم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث