الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


فصل :

فإذا اجتمع أهل العدل وأهل البغي على قتال المشركين ، قسم سبيهم وغنائمهم بين أهل العدل وأهل البغي : لقول النبي صلى الله عليه وسلم : المسلمون تتكافأ دماؤهم ، وهم يد على من سواهم ، ولأن الإسلام يجمعهم وإن جرى الاختلاف بينهم .

وينفرد إمام أهل العدل بقسمة الغنائم بينهم ، ويختص بإجازة الخمس إليه لينفرد بوضعه في مستحقيه لصحة إمامته ، وبطلان إمامة غيره . وبالله التوفيق .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث