الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب رهن الأرضين وغيرها

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

ويدخل البناء والشجر في رهن الأرض ، والدار وإن لم يذكر ، كما في البيع ، وكذلك ثمر النخيل ، والشجر ، وزرع الأرض يدخل في الرهن من غير ذكر لقصدهما إلى تصحيح الرهن ، وقلة الضرر على الراهن في دخولهما فيه بخلاف البيع ، والهبة ، وقد بينا هذا الفرق فيما سبق .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث