الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

( وإن سلم ) مصل ( قبل إتمامها ) أي : الصلاة ( عمدا بطلت ) صلاته ; لأنه تكلم فيها والباقي منها إما ركن ، أو واجب ، وكلاهما يبطلها تركه عمدا ( و ) إن سلم قبل إتمامها ( سهوا ) لم تبطل به ، وله إتمامها ; لأنه صلى الله عليه وسلم وأصحابه فعلوه ، وبنوا على صلاتهم لأن جنسه مشروع فيها ، أشبه الزيادة فيها من جنسها .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث