الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى وهو الذي أنشأ جنات معروشات وغير معروشات والنخل والزرع مختلفا أكله والزيتون والرمان

جزء التالي صفحة
السابق

قوله: وآتوا حقه يوم حصاده آية 141

[7949] عن ابن سيرين ، في قوله: وآتوا حقه يوم حصاده قال: كانوا يعطون الشيء لمن اعترضهم.

[7950] حدثنا الحسن بن علي بن عفان ، ثنا يحيى بن آدم ، ثنا عبد الرحيم، وعلي بن مسهر، عن عبد الملك ، عن عطاء ، قوله: وآتوا حقه يوم حصاده قال: تعطي من حضرك فسألك يومئذ، تعطيه قبضات، وليس بالزكاة. 50 [ ص: 1398 ] من فسرها على أن يعطي عند الدراس وعند الحصاد، وإذا كاله عزل زكاته:[7951] حدثنا أبو سعيد الأشج ، ثنا وكيع، عن سفيان ، عن منصور ، وابن أبي نجيح، عن مجاهد: وآتوا حقه يوم حصاده قال: عند الدراس وعند الحصاد، عند الصرام يقبض لهم، فإذا كاله عزل زكاته. وروي عن سعيد بن جبير مثل ذلك.

من فسرها على الزكاة المفروضة وأن الزكاة ناسخة الدفع منها يوم الحصاد:

[7952] حدثنا أبو سعيد الأشج ، ثنا أبو معاوية ، عن حجاج، عن الحكم، عن مقسم ، عن ابن عباس ، قوله: وآتوا حقه يوم حصاده قال: العشر ونصف العشر.

[7953] حدثنا عمر بن شيبة، ثنا عبد الصمد بن عبد الوارث ، ثنا يزيد بن درهم، عن أنس بن مالك ، في قوله: وآتوا حقه يوم حصاده قال: الزكاة المفروضة.

[7954] حدثنا أبو سعيد الأشج ، ثنا ابن إدريس ، عن أبيه، عن عطية العوفي : وآتوا حقه يوم حصاده قال: كانوا إذا حصدوا، وإذا درس وإذا غربل، أعطوا منه شيئا، فنسخها العشر ونصف العشر.

وروي عن سعيد بن المسيب ، وعكرمة ، والنخعي ، وابن الحنفية ، وطاوس، وعطاء الخرساني، والحسن ، والضحاك ، وجابر بن زيد ، والسدي ، وقتادة ، ومالك بن أنس، أنهم قالوا: العشر ونصف العشر.

[7955] حدثنا أبو سعيد الأشج ، ثنا وكيع، عن إسرائيل، عن جابر، عن عكرمة ، قال: نسخت الزكاة كل صدقة في القرآن.

من فسرها على أن يرضخ منها قرابته الذميين

[7956] ذكر عن عفان ، ثنا عبد الواحد بن زياد ، ثنا يونس ، عن الحسن ، في قوله: وآتوا حقه يوم حصاده قال: قرابته من اليهود والنصارى والمجوس يرضخ لهم.

[7957] حدثنا أبي ، ثنا يحيى بن المغيرة ، ثنا جرير ، عن العلاء بن المسيب، عن حماد ، في قوله: وآتوا حقه يوم حصاده قال: كانوا يطعمون منه رطبا.

قوله: يوم حصاده

[7958] حدثنا أبي ، ثنا طلحة، عن ابن عباس : قوله: وآتوا حقه يوم حصاده يوم يكال ويعلم كيله. وروي عن الضحاك نحو ذلك.

[ ص: 1399 ] قوله: ولا تسرفوا إنه لا يحب المسرفين

[7959] حدثنا محمد بن عبد الأعلى ، ثنا محمد بن ثور، عن معمر ، عن ابن طاوس ، عن أبيه، عن ابن عباس ، يعني قوله: ولا تسرفوا إنه لا يحب المسرفين قال: أحل الله الأكل والشرب ما لم يكن سرفا، أو مخيلة.

[7960] حدثنا أبي ، ثنا إبراهيم بن موسى ، أنا هشام بن يوسف ، عن ابن جريج ، عن عطاء ، عن ابن عباس : ولا تسرفوا إنه لا يحب المسرفين قال: في الطعام والشراب.

[7961] حدثنا أبي ، ثنا عمرو بن علي، ثنا معتمر بن سليمان ، عن عاصم الأحول ، عن أبي العالية : وآتوا حقه يوم حصاده قال: كانوا يعطون شيئا سوى الزكاة، ثم تسارفوا، فأنزل الله تعالى: ولا تسرفوا إنه لا يحب المسرفين

[7962] حدثنا أبو سعيد الأشج ، ثنا أبو خالد الأحمر ، عن عثمان بن الأسود ، عن مجاهد، قال: لو أنفقت مثل أبي قبيس ذهبا في طاعة الله لم يكن إسرافا، ولو أنفقت صاعا في معصية الله تعالى كان إسرافا.

[7963] حدثنا أبي ، ثنا عمرو بن علي، ثنا محمد بن الزبرقان ، ثنا موسى بن عبيدة ، عن محمد بن كعب ، في قوله: وآتوا حقه يوم حصاده ولا تسرفوا والسرف أن لا يعطى في حق.

[7964] ذكر عن محمد بن بشار ، ثنا محمد بن بكر البرساني ، ثنا أبو معدان، عن عون بن عبد الله ، في قوله: ولا تسرفوا إنه لا يحب المسرفين قال: الذي يأكل مال غيره.

[7965] حدثنا الحسن بن أبي الربيع ، أنبأ عبد الرزاق ، أنبأ ابن جريج ، أخبرني أبو بكر ابن عبد الله ، عن عمرو بن سليم، وعن غيره، قال: سمعت سعيد بن المسيب ، في قوله: ولا تسرفوا قال: لا تمنعوا الصدقة فتعصوا.

[7966] قال ابن جريج : جذ معاذ بن جبل رضي الله عنه نخله، فلم يزل يتصدق من ثمره حتى لم يبق منه شيء، فنزلت: ولا تسرفوا

[7967] أخبرنا أحمد بن عثمان بن حكيم الأودي ، فيما كتب إلي، ثنا أحمد بن مفضل ، ثنا أسباط ، عن السدي : ولا تسرفوا إنه لا يحب المسرفين أما ولا تسرفوا فلا تعطوا أموالكم وتقعدوا فقراء.

[ ص: 1400 ] [7968] أخبرنا أبو يزيد القراطيسي ، فيما كتب إلي، ثنا أصبغ ، قال: سمعت ابن زيد بن أسلم ، في قوله: وآتوا حقه يوم حصاده قال: كان أبي يقول: عشوره، قال: وقال للولاة: ولا تسرفوا لا تأخذوا ما ليس لكم بحق إنه لا يحب المسرفين فأمر هؤلاء أن يؤدوا حقه عشوره، وأمر الولاة أن لا يأخذوا إلا بالحق.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث