الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب صلاة أهل الأعذار

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

قوله { ولا تسقط الصلاة } يعني بحال من الأحوال ، وهذا المذهب ، وعليه الأصحاب ، وقال في الكافي كما قال هنا ، وزاد " ما دام عقله ثابتا " قال في النكت : فيحتمل أنه إذا عجز عن الإيماء بطرفه سقطت الصلاة ، ويكون قوله " ولا تسقط الصلاة ما دام عقله [ ص: 309 ] ثابتا " على الوجه المذكور ، وهو قدرته على الإيماء بطرفه ، ويدل عليه : أن الظاهر أنه ينوي بقلبه مع الإيماء بطرفه . انتهى . وعنه تسقط الصلاة والحالة هذه اختارها الشيخ تقي الدين ، وضعفها الخلال .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث