الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب صلاة أهل الأعذار

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

ومنها : لو نوى القصر ، ثم رفضه ونوى الإتمام جاز قال ابن عقيل : وتكون الأوليان فرضا ، وإن فعل ذلك عمدا مع بقاء نية القصر ، بطلت صلاته في أحد الوجهين ، وأطلقهما في مختصر ابن تميم والفروع ، والرعاية الكبرى ، قلت : الصواب الجواز ، وفعله دليل بطلان نية القصد .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث