الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ومن مناقب عبد الرحمن بن أبي بكر الصديق رضي الله عنهما

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

6071 [ ص: 325 ] ومن مناقب عبد الرحمن بن أبي بكر الصديق رضي الله عنهما

314 - 3 \ 477 (6017) قال: أخبرني عبد الله بن إسحاق بن إبراهيم الخزاعي بمكة، ثنا أبو يحيى بن أبي ميسرة ، ثنا أحمد بن محمد بن الوليد الأزرقي، ثنا داود بن عبد الرحمن العطار، حدثني عبد الله بن عثمان بن خثيم، عن يوسف بن ماهك ، عن حفصة بنت عبد الرحمن بن أبي بكر ، عن أبيها أن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال له: أردف أختك عائشة فأعمرها من التنعيم، فإذا هبطت الأكمة فمرها فلتحرم، فإنها عمرة متقبلة. ا.هـ.

وسكت عنه هو والذهبي.

التالي السابق


قلت: أخرجاه من وجه آخر مختصرا: البخاري (1784) كتاب (الحج) باب (عمرة التنعيم) قال: حدثنا علي بن عبد الله ، حدثنا سفيان ، عن عمرو ، سمع عمرو بن أوس، أن عبد الرحمن بن أبي بكر رضي الله عنهما أخبره أن النبي - صلى الله عليه وسلم - أمره أن يردف عائشة ويعمرها من التنعيم. قال سفيان مرة: سمعت عمرا كم سمعته من عمرو . ثم رواه (2985) كتاب (الجهاد والسير) باب (إرداف المرأة خلف أخيها) قال: حدثني عبد الله بن محمد، حدثنا ابن عيينة ، عن عمرو بن دينار ، عن عمرو بن أوس، عن عبد الرحمن بن أبي بكر الصديق رضي الله عنهما قال: أمرني النبي - صلى الله عليه وسلم - أن أردف عائشة وأعمرها من التنعيم.

ورواه مسلم (1212) كتاب (الحج) باب (بيان وجوه الإحرام، وأنه يجوز إفراد الحج والتمتع والقران، وجواز إدخال الحج على العمرة، ومتى يحل القارن من نسكه) قال: حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة وابن نمير قالا: حدثنا سفيان ، عن عمرو ، أخبره عمرو بن أوس، أخبرني عبد الرحمن بن أبي بكر ، أن النبي - صلى الله عليه وسلم - أمره أن يردف عائشة فيعمرها من التنعيم .

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث