الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب قوله وهب لي ملكا لا ينبغي لأحد من بعدي إنك أنت الوهاب

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

4530 [ ص: 170 ] 2 - باب: قوله: وهب لي ملكا لا ينبغي لأحد من بعدي إنك أنت الوهاب [ ص: 35]

4808 - حدثنا إسحاق بن إبراهيم، حدثنا روح ومحمد بن جعفر، عن شعبة، عن محمد بن زياد، عن أبي هريرة، عن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال: " إن عفريتا من الجن تفلت علي البارحة -أو كلمة نحوها - ليقطع علي الصلاة، فأمكنني الله منه وأردت أن أربطه إلى سارية من سواري المسجد حتى تصبحوا وتنظروا إليه كلكم، فذكرت قول أخي سليمان رب هب لي ملكا لا ينبغي لأحد من بعدي". قال روح: فرده خاسئا. [ انظر:461 - مسلم:541 - فتح: 8 \ 546]

التالي السابق


ذكر فيه حديث أبي هريرة - رضي الله عنه -: "إن عفريتا من الجن تفلت علي البارحة. . "الحديث، سلف في الصلاة سندا ومتنا. وقوله: لا ينبغي لأحد من بعدي قيل: جميعه، وقد ( أوتي ) الملك لغيره، وهو بعض ذلك.

وقد قدر الشارع على العفريت، وهو من بعض ذلك الملك، وأخذ أبو هريرة شيطانا وجده يسرق ( التمر ) مرات فأراد أن يوثقه.

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث