الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

[ ص: 202 ] 17 - باب الهجرة

4861 - أخبرنا الحسين بن عبد الله بن يزيد القطان بالرقة قال : حدثنا هشام بن عمار قال : حدثنا يحيى بن حمزة قال : حدثنا محمد بن الوليد الزبيدي عن الزهري عن صالح بن بشير بن فديك ، أن فديكا أتى النبي صلى الله عليه وسلم ، فقال : يا رسول الله ، إنهم يزعمون أنه من لم يهاجر هلك ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : يا فديك ، أقم الصلاة واهجر السوء ، واسكن من أرض قومك حيث شئت .

[ ص: 203 ] قال أبو حاتم رضي الله عنه : قوله صلى الله عليه وسلم : أقم الصلاة أمر فرض على المخاطبين في بعض الأحوال لا الكل .

وقوله صلى الله عليه وسلم : واهجر السوء فرض على المسلمين كلهم في كل الأحوال ، لئلا يرتكبوا سوءا بأنفسهم من المعاصي ، وبغيرهم مما لا يرضى الله من الأفعال .

وقوله صلى الله عليه وسلم : واسكن من أرض قومك حيث شئت ، أمر إباحة ، مراده الإعلام بأن تارك السوء على ما وصفنا لا ضير عليه أي موضع سكن ، وإن لم يقصد المواضع الشريفة .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث