الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

1997 (5) باب

ليلة القدر ليلة ثلاث وعشرين

[ 1043 ] عن عبد الله بن أنيس أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم- قال: أريت ليلة القدر ، ثم أنسيتها وأراني صبحها أسجد في ماء وطين قال: فمطرنا صبيحتها ليلة ثلاث وعشرين ، فصلى بنا رسول الله - صلى الله عليه وسلم- ، فانصرف وإن أثر الماء والطين على جبهته وأنفه .

رواه أحمد مسلم (1168).

[ ص: 252 ]

التالي السابق


[ ص: 252 ] قوله : ( أنسيتها ) ; أي : أنسيت تعينها في تلك السنة ، ومثل هذا النسيان جائز عليه ; إذ ليس بتبليغ حكم يجب العمل به . ولعل عدم تعينها أبلغ في الحكمة ، وأكمل في تحصيل المصلحة ، كما قال: (وعسى أن يكون خيرا لكم) .

ووجه ذلك : أنها إذا لم تعين ، أو كانت متنقلة في العشر ، حرص الناس على طلبها طول ليالي العشر ، فحصل لهم أجرها ، وأجر قيام العشر كله . وهذا نحو مما جرى في تعين الصلاة الوسطى ، وساعة الجمعة ، وساعة الليل ، - والله أعلم - وقد تقدم الكلام على علامات ليلة القدر في كتاب الصلاة .

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث