الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب سفر المرأة مع محرم إلى حج وغيره

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

1339 وحدثنا يحيى بن يحيى قال قرأت على مالك عن سعيد بن أبي سعيد المقبري عن أبيه عن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لا يحل لامرأة تؤمن بالله واليوم الآخر تسافر مسيرة يوم وليلة إلا مع ذي محرم عليها

التالي السابق


قوله : ( حدثنا يحيى بن يحيى قال : قرأت على مالك عن سعيد بن أبي سعيد المقبري عن أبيه عن أبي هريرة - رضي الله عنه - أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : لا يحل لامرأة تؤمن بالله واليوم الآخر تسافر مسيرة يوم وليلة إلا مع ذي محرم منها ) ، هكذا وقع هذا الحديث في نسخ بلادنا عن سعيد عن أبيه ، قال القاضي عياض : وكذا وقع في النسخ عن الجلودي وأبي العلاء والكسائي ، وكذا رواه مسلم في الإسناد السابق قبل هذا عن قتيبة عن الليث عن سعيد عن أبيه ، وكذا رواه البخاري ومسلم من رواية ابن أبي ذئب عن سعيد عن أبيه ، قال : واستدرك الدارقطني عليهم إخراجهما هذا عن ابن أبي ذئب ، وعلى مسلم إخراجه إياه عن الليث عن سعيد عن أبيه ، وقال : الصواب عن سعيد عن أبي هريرة ، من غير ذكر ( أبيه ) ، واحتج بأن مالكا ويحيى بن أبي كثير وسهيلا قالوا : عن سعيد المقبري عن أبي هريرة ولم يذكروا ( عن أبيه ) قال : والصحيح عن مسلم في حديثه هذا عن يحيى بن يحيى عن مالك عن سعيد عن أبي هريرة من غير ذكر [ ص: 470 ] ( أبيه ) وكذا ذكره أبو مسعود الدمشقي ، وكذا رواه معظم رواة الموطأ عن مالك ، قال الدارقطني : ورواه الزهراني والقروي عن مالك فقالا : عن سعيد عن أبيه ، هذا كلام القاضي . قلت : وذكر خلف الواسطي في الأطراف أن مسلما رواه عن يحيى بن يحيى عن مالك عن سعيد عن أبيه عن أبي هريرة ، وكذا رواه أبو داود في كتاب الحج من سننه والترمذي في النكاح عن الحسن بن علي عن بشر بن عمر عن مالك عن سعيد عن أبيه عن أبي هريرة ، قال الترمذي : حديث حسن صحيح ، ورواه أبو داود في الحج أيضا عن القعنبي والعلاء عن مالك عن يوسف بن موسى عن جرير كلاهما عن سهيل عن سعيد عن أبي هريرة ، فحصل اختلاف ظاهر بين الحفاظ في ذكر أبيه ، فلعله سمعه من أبيه عن أبي هريرة ثم سمعه من أبي هريرة نفسه ، فرواه تارة كذا وتارة كذا ، وسماعه من أبي هريرة صحيح معروف . والله أعلم .

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث