الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب المرأة تحج بغير ولي

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

2899 حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة حدثنا شبابة عن ابن أبي ذئب عن سعيد المقبري عن أبي هريرة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال لا يحل لامرأة تؤمن بالله واليوم الآخر أن تسافر مسيرة يوم واحد ليس لها ذو حرمة [ ص: 212 ]

التالي السابق


[ ص: 212 ] قوله : ( ذو حرمة ) هو يشمل الزوج فالمراد أنه لا يحل لامرأة أن تسافر بلا زوج ، والمراد بذي حرمة هو ، أو ما يقوم مقامه من الزوج والله أعلم .

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث