الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب المعتمر لا يقرب امرأته ما بين أن يهل إلى أن يكمل الطواف بالبيت

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

9577 ( أخبرنا ) أبو بكر محمد بن إبراهيم الفارسي ، أنبأ أبو الحسن أحمد بن جعفر بن أبي توبة الصوفي ، أنبأ أبو بكر محمد بن الفضل بن حاتم النجار الآملي ، ثنا عبد الله بن معاوية الجمحي ، ثنا حماد ، عن أيوب ، عن سعيد بن جبير : أن رجلا أهل هو وامرأته جميعا بعمرة ، فقضت مناسكها إلا التقصير ، فغشيها قبل أن تقصر ، فسئل ابن عباس عن ذلك فقال : إنها لشبقة . فقيل له : إنها تسمع . فاستحيا من ذلك ، وقال : ألا أعلمتموني ، وقال لها : أهريقي دما . قالت : ماذا ؟ قال : انحري ناقة أو بقرة أو شاة . قالت : أي ذلك أفضل ؟ قال : ناقة ، ولعل هذا أشبه .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث