الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


4522 - حدثنا يحيى بن عثمان بن صالح ، ثنا عبد الله بن صالح ، حدثني الليث ، حدثني محمد بن عجلان ، عن علي بن يحيى ، من آل رفاعة بن رافع ، عن أبيه ، عن عم له بدري حدثه أن رجلا دخل المسجد فصلى ورسول الله - صلى الله عليه وسلم - يرمقه وهو لا يشعر ، فلما فرغ أقبل فسلم على رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ، فقال له : " ارجع فصل فإنك لم تصل " فرجع فصلى ، ثم أقبل إلى رسول الله - صلى الله عليه وسلم - فقال له : " ارجع فصل فإنك لم تصل " فرجع فصلى مرتين أو ثلاثا ، قال الرجل : والذي أكرمك يا رسول الله لقد جهدت فعلمني ، قال له : " إذا قمت تريد الصلاة فتوضأ فأحسن وضوءك ، ثم استقبل القبلة ، ثم اقرأ ، ثم اركع فاطمئن ، ثم اسجد فاطمئن ساجدا ، ثم ارفع حتى تطمئن قاعدا ، ثم اسجد حتى تطمئن ساجدا ، ثم ارفع ، ثم افعل ذلك حتى تفرغ من صلاتك " .

4523 - حدثنا معاذ بن المثنى ، ثنا مسدد ، ثنا يحيى ، عن ابن عجلان ، حدثني علي بن يحيى بن خلاد ، عن أبيه ، عن عمه ، وكان بدريا قال : كنا مع رسول الله - صلى الله عليه وسلم - في المسجد فدخل رجل فصلى ، ثم ذكر نحوه ، حدثنا عبيد بن غنام ، ثنا أبو بكر بن أبي شيبة ، ثنا أبو خالد الأحمر ، عن ابن عجلان ، عن علي بن يحيى بن خلاد ، عن أبيه ، عن عمه ، وكان بدريا قال : كنا جلوسا مع رسول الله - صلى الله عليه وسلم - فجاء رجل يصلي ، فصلى صلاة خفيفة لا يتم ركوعها ولا سجودها ، ورسول الله - صلى الله عليه وسلم - يرمقه ، فذكر نحوه .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث