الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى ويا قوم من ينصرني من الله إن طردتهم أفلا تذكرون ولا أقول لكم عندي خزائن الله

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

ويا قوم من ينصرني من الله إن طردتهم أفلا تذكرون ولا أقول لكم عندي خزائن الله ولا أعلم الغيب ولا أقول إني ملك ولا أقول للذين تزدري أعينكم لن يؤتيهم الله خيرا الله أعلم بما في أنفسهم إني إذا لمن الظالمين

ويا قوم من ينصرني من الله بدفع انتقامه . إن طردتهم وهم بتلك الصفة والمثابة . أفلا تذكرون لتعرفوا أن التماس طردهم وتوقيف الإيمان عليه ليس بصواب .

ولا أقول لكم عندي خزائن الله رزقه وأمواله حتى جحدتم فضلي . ولا أعلم الغيب عطف على عندي خزائن الله أي : ولا أقول لكم أنا أعلم الغيب حتى تكذبوني استبعادا ، أو حتى أعلم أن هؤلاء اتبعوني بادي الرأي من غير بصيرة وعقد قلب ، وعلى الثاني يجوز عطفه على أقول . ولا أقول إني ملك حتى تقولوا ما أنت إلا بشر مثلنا . ولا أقول للذين تزدري أعينكم ولا أقول في شأن من استرذلتموهم لفقرهم . لن يؤتيهم الله خيرا فإن ما أعده الله لهم في الآخرة خير مما آتاكم في الدنيا . الله أعلم بما في أنفسهم إني إذا لمن الظالمين إن قلت شيئا من ذلك ، والازدراء به افتعال من زرى عليه إذا عابه قلبت تاؤه دالا لتجانس الراء في الجهر وإسناده إلى الأعين للمبالغة ، والتنبيه على أنهم استرذلوهم بادي الرؤية من غير روية بما عاينوا من رثاثة حالهم وقلة منالهم دون تأمل في معانيهم وكمالاتهم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث