الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى هو الذي أنزل من السماء مآء لكم منه شراب ومنه شجر فيه تسيمون

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

هو الذي أنزل من السماء ماء لكم منه شراب ومنه شجر فيه تسيمون

هو الذي أنزل من السماء من السحاب أو من جانب السماء . ماء لكم منه شراب ما تشربونه ، و لكم صلة أنزل أو خبر شراب و من تبعيضية متعلقة به ، وتقديمها يوهم حصر المشروب فيه ولا بأس به لأن مياه العيون والآبار منه لقوله : فسلكه ينابيع وقوله : فأسكناه في الأرض . ومنه شجر ومنه يكون شجر يعني الشجر الذي ترعاه المواشي . وقيل كل ما نبت على الأرض شجر قال :


يعلفها اللحم إذا عز الشجر . . . والخيل في إطعامها اللحم ضرر



فيه تسيمون ترعون ، من سامت الماشية وأسامها صاحبها ، وأصله السومة وهي العلامة لأنها تؤثر بالرعي علامات .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث