الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أبو عبد الله سفيان بن سعيد الثوري



[ ص: 356 ] 395- سفيان الثوري

ومنهم الإمام المرضي ، والورع الدري ، أبو عبد الله سفيان بن سعيد الثوري رضي الله تعالى عنه . كانت له النكت الرائقة ، والنتف الفائقة ، مسلم له في الإمامة ، ومثبت به الرعاية ، العلم حليفه ، والزهد أليفه . وقيل : إن التصوف براعة في المعارف ، وبلاغة في المخاوف .

حدثنا إبراهيم بن عبد الله ، ثنا محمد بن إسحاق السراج ، قال : سمعت أبا قدامة عبيد الله بن سعيد يقول : سمعت عبد الرحمن بن مهدي ، يقول : أدركت من الناس الأئمة منهم أربعة : مالك بن أنس ، وحماد بن زيد ، وسفيان بن سعيد ، وذكر الرابع ونسيته ، إن لم يكن ابن المبارك فلا أدري .

حدثنا سليمان بن أحمد ، ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل ، حدثني عمرو بن محمد الناقد ، ح . وحدثنا إبراهيم بن عبد الله ، ثنا محمد بن إسحاق ، قال : سمعت محمد بن عبد الملك بن زنجويه ، وأبا بكر بن خلف ، قالوا : ثنا يعقوب بن إسحاق الحضرمي ، قال : سمعت - شعبة ، يقول : سفيان الثوري أمير المؤمنين في الحديث .

حدثنا عبد الله بن يحيى الطلحي ، قال : حدثني الحسن بن حباش ، ثنا أبو سعيد الأشج ، ثنا أبو أسامة ، قال : كنت بالبصرة حين مات سفيان الثوري ، فلقيت يزيد بن إبراهيم صبيحة الليلة التي مات فيها سفيان ، فقال : قيل لي الليلة في منامي : مات أمير المؤمنين ، فقلت للذي يقول لي في المنام : الليلة مات سفيان الثوري ؟ فقال : قد مات الليلة ، وكان قد مات تلك الليلة ولم نعلم .

حدثنا محمد بن علي ، ثنا عبد الله بن محمد البغوي ، ثنا محمد بن عبد الملك بن زنجويه ، ثنا عبد الرزاق ، قال : سمعت سفيان بن عيينة ، يقول : أئمة الناس ثلاثة بعد أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم : ابن عباس في زمانه ، والشعبي في زمانه ، وسفيان الثوري في زمانه .

[ ص: 357 ] حدثنا أحمد بن إسحاق ، ثنا أبو بكر بن أبي عاصم ، ح . وحدثنا سليمان بن أحمد ، ثنا محمد بن عبيد بن آدم ، قالا : ثنا أبو عمير الرملي ، ثنا ضمرة ، ح . وقال سليمان : ثنا أيوب بن سويد ، قال : سمعت المثنى بن الصباح ، وذكر سفيان الثوري ، فقال : عالم الأمة وعابدها .

حدثنا أحمد بن إسحاق ، ثنا أبو بكر بن أبي عاصم ، ح . وحدثنا سليمان بن أحمد ، ثنا محمد بن عبيد الله الحضرمي ، قالا : ثنا الحسن بن علي الحلواني ، ثنا محمد بن عبيد الطنافسي ، قال : لا أذكر سفيان الثوري إلا وهو يفتي ، أذكر منذ سبعين سنة ، ونحن في الكتاب ، تمر بنا المرأة والرجل ، فيسترشدوننا إلى سفيان ليستفتوه ، فيفتيهم .

حدثنا أبو بكر الطلحي ، ثنا الحسن بن حباش ، ثنا يحيى بن أحمد الأيلي ، ثنا أحمد بن إبراهيم ، ثنا بشر بن الحارث ، قال : كان سفيان الثوري عندي إمام الناس .

حدثنا إبراهيم بن عبد الله ، ثنا محمد بن إسحاق ، ثنا أبو همام السكوني ، ثنا مبارك بن سعيد ، قال : رأيت عاصم بن أبي النجود يجيء إلى سفيان الثوري يستفتيه ، ويقول : أتيتنا يا سفيان صغيرا ، وأتيناك كبيرا .

حدثنا القاضي أبو أحمد ، وأبو محمد بن حيان ، قالا : ثنا إبراهيم بن عبد الله بن محمد بن الحسين ، ثنا الحسن بن منصور ، ثنا علي الطنافسي ، ثنا سهل ، قال : سمعت يوسف بن أسباط ، يقول : إني لأرى أهل زمان سفيان سيعاتبون فيقال : لم يكن فيكم مثل سفيان .

حدثنا سليمان بن أحمد ، ثنا أبو زرعة الدمشقي ، ثنا أحمد بن يونس ، قال : سمعت زائدة ، يقول : كان سفيان أفقه الناس .

حدثنا إبراهيم بن عبد الله ، ثنا محمد بن إسحاق ، ثنا أبو همام السكوني ، ومحمد بن عبد العزيز بن أبي رزمة ، قالا : ثنا علي بن الحسن بن شقيق ، قال : سمعت عبد الله - يعني ابن المبارك - يقول : ما أعلم على الأرض أعلم من سفيان الثوري رحمه الله .

حدثنا إبراهيم بن عبد الله ، ثنا محمد بن إسحاق ، قال : سمعت الحسن بن مكرم ، يقول : سمعت عبد العزيز بن أبان ، يقول : سمعت سفيان بن عيينة ، يقول : ما رأيت أحدا أفضل من سفيان ، ولا أرى سفيان مثل نفسه .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث