الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير سورة هود

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

[ ص: 46 ] سورة هود عليه السلام مكية وهي مائة وثلاث وعشرون آية

بسم الله الرحمن الرحيم

هود (1 - 3) الر كتاب أحكمت آياته ثم فصلت من لدن حكيم خبير

1 - الر كتاب أي : هذا كتاب فهو خبر مبتدأ محذوف أحكمت آياته صفة له أي : نظمت نظما رصينا محكما لا يقع فيه نقص ولا خلل كالبناء المحكم ثم فصلت كما تفصل القلائد بالفرائد ، من دلائل التوحيد والأحكام والمواعظ والقصص أو جعلت فصولا سورة سورة وآية آية أو فرقت في التنزيل ولم تنزل جملة أو فصل فيها ما يحتاج إليه العابد أي : بين ولخص وليس معنى ثم التراخي في الوقت ولكن في الحال من لدن حكيم خبير صفة أخرى لكتاب أو خبر بعد خبر أو صلة لأحكمت وفصلت أي : من عنده أحكامها وتفصيلها

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث