الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

1670 ومن كتاب المناسك

72 - 1\ 444، 445 (1628) قال: حدثنا أبو بكر أحمد بن إسحاق الفقيه، أنبأ علي بن عبد العزيز، ثنا موسى بن إسماعيل، والحجاج بن منهال، قال: ثنا حماد بن سلمة ، عن قتادة ، عن عكرمة ، عن ابن عباس ، رضي الله عنهما، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى عن الشرب من في السقاء، وعن الجلالة والمجثمة. هذا حديث صحيح قد احتج البخاري بعكرمة، واحتج مسلم بحماد بن سلمة ". ا هـ. ووافقه الذهبي [ ص: 112 ] .

التالي السابق


قلت: رواه البخاري من وجه آخر عن عكرمة دون ذكر الجلالة والمجثمة (5629) كتاب (الأشربة) باب ( الشرب من فم السقاء ) قال: حدثنا مسدد ، حدثنا يزيد بن زريع، حدثنا خالد ، عن عكرمة ، عن ابن عباس - رضي الله عنهما - قال: نهى النبي - صلى الله عليه وسلم - عن الشرب من في السقاء.

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث