الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مسألة عتق عبد الولد الصغير واليتيم من قبل الأب أو الوصي

جزء التالي صفحة
السابق

1679 - مسألة : ولا يجوز للأب عتق عبد ولده الصغير ولا للوصي عتق عبد يتيمه أصلا - وهو مردود إن فعلا لقول الله تعالى : { ولا تكسب كل نفس إلا عليها } ، وقول رسول الله صلى الله عليه وسلم { : إن دماءكم وأموالكم عليكم حرام } ، وما أباح الله تعالى قط للأب من مال ولده الصغير دون الكبير قدر ذرة - وبالله تعالى التوفيق - وهو قول الشافعي ، وأبي سليمان . وقال مالك : يعتق عبد صغير ولا يعتق عبد كبير - وهذا في غاية الفساد ، إذ لا دليل عليه من قرآن ولا سنة - وبالله تعالى التوفيق .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث