الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


مسألة : قال الشافعي رضي الله عنه : " والاستلام في كل وتر أحب إلي منه في كل شفع .

قال الماوردي : أما الاستلام فمستحب في جميع الطواف فإن تعذر عليه الاستلام في كل طوفة فالاستلام في كل وتر أحب إلينا منه في كل شفع لقوله صلى الله عليه وسلم : إن الله وتر يحب الوتر ولأنه يصير مستلما في افتتاحه وخاتمته ، ولأنه يكون أكبر عددا ، ولا يكون ما تركه من الاستلام قادحا في طوافه . قد روى هشام بن عروة عن أبيه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال لعبد الرحمن بن عوف : يا أبا محمد كيف فعلت في استلام الركن ؟ فقال : كل ذلك قد فعلت ، استلمت الركن وتركت قال النبي صلى الله عليه وسلم : " أصبت " .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث