الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب قول النبي صلى الله عليه وسلم من ترك كلا أو ضياعا فإلي

5056 (باب قول النبي - صلى الله عليه وسلم - من ترك كلا أو ضياعا فإلي)

التالي السابق


أي هذا باب في بيان قول النبي - صلى الله عليه وسلم -... إلى آخره، فالكل بفتح الكاف وتشديد اللام بالتنوين، أي: ثقلا من دين ونحوه، وقال ابن فارس: الكل العيال، والثقل والضياع بفتح الضاد المعجمة الهلاك، أي: الذي لا يستقل بنفسه، ولو خلي وطبعه لكان في معرض الهلاك، قيل: الضياع بالكسر جمع ضائع.

قوله: "إلي" بتشديد الياء، ومعناه فينتهي ذلك إلي وأنا أتداركه، وهو بمعنى علي، أي: فعلي قضاؤه والقيام بمصالحه، قال التيمي: فحوالة ذلك إلي.



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث