الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فصل ما يجوز فيه التحكيم وما لا يجوز

جزء التالي صفحة
السابق

[ ص: 357 ] فصل

[ التحكيم ]

حكما رجلا ليحكم بينهما جاز ( ف ) ، ولا يجوز التحكيم فيما يسقط بالشبهة ، ويشترط أن يكون من أهل القضاء ، وله أن يسمع البينة ويقضي بالنكول والإقرار ، فإذا حكم لزمهما ، ولكل واحد منهما الرجوع قبل الحكم ، وإن رفع حكمه إلى قاض أمضاه إن وافق مذهبه ، وأبطله إن خالفه ، ولا يجوز حكمه لمن لا تقبل شهادته له .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث