الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


5947 باب أفضل الاستغفار

التالي السابق


أي: هذا باب في بيان أفضل الاستغفار، وسقط لفظ "باب في رواية أبي ذر، ووقع لابن بطال: فضل الاستغفار، وقال الكرماني: قوله: "أفضل الاستغفار"؛ فإن قلت: معنى الأفضل الأكثر ثوابا عند الله، فما وجهه هنا؛ إذ الثواب للمستغفر لا له؟ قلت: هو نحو: مكة أفضل من المدينة؛ أي: ثواب العابد فيها أفضل من ثواب العابد في المدينة، فالمراد المستغفر بهذا النوع من الاستغفار أكثر ثوابا من المستغفر بغيره. .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث