الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب ليعزم المسألة فإنه لا مكره له

5979 باب ليعزم المسألة فإنه لا مكره له

التالي السابق


أي: هذا باب يذكر فيه: ليعزم الشخص، من عزمت على كذا عزما وعزيمة؛ إذا أردت فعله وجزمت به. قوله: "المسألة"؛ أي: السؤال، أي: الدعاء. قوله: "فإنه"؛ أي: فإن الشأن لا مكره، بكسر الراء، من الإكراه له؛ أي: لله عز وجل.



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث