الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

ذكر إثبات البركة لآخذ ما أعطي بغير إشراف نفس منه

3406 - أخبرنا حامد بن محمد بن شعيب البلخي قال : حدثنا سريج بن يونس قال : حدثنا سفيان عن الزهري ، قال : أخبرني سعيد بن المسيب ، وعروة بن الزبير ، [ ص: 198 ] أنهما سمعا حكيم بن حزام ، يقول : سألت رسول الله - صلى الله عليه وسلم - فأعطاني ، ثم سألته فأعطاني ، ثم قال : إن هذا المال حلوة خضرة ، فمن أخذه بطيب نفس بورك له فيه ، ومن أخذه بإشراف نفس له لم يبارك له فيه ، وكان كالذي يأكل ولا يشبع ، واليد العليا خير من اليد السفلى .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث