الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

والإقامة إحدى عشرة كلمة ( و ش ) وعنه أو يثنيها إلا قد قامت مرة ( م ) : لا مرتين وأنها كالأذان ( هـ ) ولا يكره التثنية ( م ش ) ويستحب الترسل فيها وإحدارها ، وأذانه أول الوقت ، ويتولاهما واحد ، وعنه سواء ، ذكره أبو الحسين ( و هـ م ) وقيل : بل يكره ، وعند أبي الفرج إلا أن يؤذن المغرب بمنارة ، [ فلا يكره اثنان ]

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث